الخميس، 18 يونيو، 2009

90 - بالأسفار المفقودة والمشطوبة، خدعوك By the deleted or lost books, they had deceived you



90 - بالأسفار المفقودة والمشطوبة، خدعوك

صديقنا غير المسلم

فيما يلي قائمة لبعض الكتب المفقودة أو المشطوبة والتي ورد ذكرها في الكتاب المقدس، ولكنها للأسف قد اختفت، حاول أن تجد واحد منها.

1 – سفر حروب الرب, المذكور في: العدد (21: 14)

2 – سفر ياشر, المذكور في: يشوع ( 10: 13)

3 – سفر أمور سليمان : الملوك الأول (11: 41)

4 – سفر اخبار صموئيل الرائي المذكور في : أخبار الأيام الأول : (29: 29)

5 - سفر قوانين السلطنة للنبي صموئيل المذكور في: (1صموئيل 10: 25)

6 - سفر تاريخ ناثان النبي المذكور في : (1أخبار 29: 30)

7 - سفر تاريخ جاد الرائي, المذكور في: (1أخبار 29: 29)

8 - سفر ياهو النبي ابن حناني, المذكور في: (2أخبار 20: 34)

9 - سفر ملوك بني اسرائيل، المذكور في: (2أخبار 20: 34)

10 - سفر رؤيا اشعياء النبي عن حزقيا, المذكور في: (2أخبار 32: 32)

11 - سفر ملوك يهوذا واسرائيل، المذكور في: (2أخبار 32: 32)

12 - سفر مرثية النبي إرميا على يوشيا, المذكور في: (2أخبار 35: 25)

13 - سفر ملوك اسرائيل ويهوذا ، المذكور في: (2أخبار 35: 25)

14 - سفر تواريخ الأيام, المذكور في: (نحميا 12: 23)

فهل سألت نفسك ، لماذا يشطبون ويلغوا تلك الكتب؟

ومن له الحق في شطب كلمة الله ؟

بعضهم قال أنها شطبت لأنه ثبت لهم بأنها ليست كلمة الرب وليست وحيا من عند الله

حسنا ، سواء كانت الأسفار المفقودة كلمة الله أو ليست كلمة الله ، فهم في الحالتين يخدعونكم

أولا : إذا كانت الكتب المفقودة حقا كلمة الله، أليس ذلك دليلا علي أنهم يخدعونكم بشطب كلمة الله؟ وهل تظن أن الله ليس بقادر علي حفظ كلمته من الضياع او الشطب، وهذا دليلا علي أن تلك الكتب المفقودة هي في الحقيقة كتب مزيفة كانوا يريدوا أن يخدعوكم بها وهي ليست كلمة الرب. اتفقنا

ثانيا: وإذا كانت الكتب المفقودة هي كتب مزيفة وليست كلمة الله، فهل تظن أن كلمة الله في الأسفار الحالية إذا كانت حقا هي كلمة الله؟ هل من الممكن أن يشير الله إلي كتب مزيفة

أليس ذلك دليل علي أن كلا من الأسفار المفقودة والأسفار الموجودة كلها زائفة وليست كلها كلمة الله، وأنهم يخدعونكم ويضلونكم؟


90 - By the deleted or lost books, they had deceived you

Our Non-Muslim friend,

Hereunder a list of some lost or deleted books, which mentioned in the Scripture, but unfortunately, they are disappeared, try to find one of them.

Some of them said: it was canceled because they discovered that these books weren't God word, and weren't a heaven revelation.

1 - (The book of the wars of the Lord), mentioned in: Numbers 21: 14

2 - (The book of Jasher), mentioned in: Joshua: 10: 13

3 - (The book of the acts of Solomon), mentioned in: 1 Kings: 11: 41

4 - (The book of Samuel the seer) mentioned in: 1st chronicles 29: 29

5 - (The book of Samuel manner of the kingdom), mentioned in : 1 Samuel 10 : 20

6 - (The book of Nathan the prophet), mentioned in 1st Chronicles 29:29

7 - (The book of Gad the seer), mentioned in 1st Chronicles 29: 29

8 - (The book of Jehu the son of Hanani), mentioned in 2nd Chronicles 20: 34

9 - (The book of the kings of Israel), mentioned in: 2nd Chronicles 20 : 34

10 - (The vision of Isaiah the prophet acts of Hezekiah), mentioned in 2nd Chronicles 32: 32

11 - (The book of the kings of Judah and Israel), mentioned in 2nd Chronicles 32: 32

12 - (The law of the Lord), mentioned in 2nd Chronicles 35: 25

13 - (The book of the kings of Israel and Judah), mentioned in 2nd Chronicles 35: 25

14 - (The book of the chronicles), mentioned in: Nehemiah 12: 23

Did you ask yourself, why did they delete these books?

Who has the right to delete the God word?

Whether, the lost books were the God word or not, in both cases they are deceiving you because,

1 - If the lost books were really God word, Isn't it an evidence that they are deceiving you because they delete God word? Or do you think that God can't save his word? Isn't it an evidence that those lost books were really false books? And they were intended to deceive you with it?

2 - If the lost books were really false and not God word, do you think that the God may refer to false books?

Isn't it an evidence that both the lost and the existing books aren't God word?

Isn't it other evidence that they are deceiving you?


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق